مصمم ومصنع فرنسي منذ 60 عامًا

وراء ستايلنا المميز يقف فريق من المصممين الشغوفين

فريق يكمل بعضه البعض...

إن تعدد مجالات تكوين فريق مصممينا وتوفره على شرائح عمرية مختلفة يجعل منه يتميز بتلك الروح التكاملية فالبعض منهم متخصص في التشطيبات والبعض الآخر لديه حس مرهف تجاه الفنون الجميلة بالاضافة إلى كونهم مزدوجو الثقافات، دون أن ننسى البعض الآخر وشغفه بكل ما هو رقمي وتكنولوجي. كل يتعلم من الآخر حيث تتضافر الجهود من أجل غاية واحدة وهي تقديم منتجات مبتكرة تنال رضا العميل.

"كم جميل أن يتناول نفس الفريق نفس الشيء لكن بقراءة مختلفة وباحساس مغاير لكل فرد... فثراء زاد الفريق من الأفكار مردُّه اختلاف وجهات النظر."

... يتأقلم مع مختلف الاستعمالات الجديدة

لأن منتجاتنا مستوحاة من العالم الذي نعيش فيه وموجهة إليه، ما انفكت تواكب باستمرار تطور عادات الاستهلاك لكل المستخدم. فتحاورنا معك حول عاداتك وما تفضله يجعلنا نتخيل تفاصيل حياتك اليومية ونضع اصبعنا على احتياجاتك بشكل دقيق.

إن ستايلنا المعاصر والعملي والأنيق بعيد كل البعد عن الموضات العابرة فهو تصور لستايلات جديدة تدوم في الزمن وفي تماش مع فلسفة ديمومة الأثاث التي نتبناها. انها توليفة تجمع بين أثاث يجاري التطورات وعملي وللاناقة فيه نصيب.

 

فيرونيك، رئيسة الفريق

بصفتها رئيسة للفريق، دورها في Gautier تأليفي بالاساس، إذ عليها إيجاد توليفة إبداعية صلب الفريق وربط عمل الفريق مع أعمال الأقسام الأخرى. وهي حاضرة في أعمال السينوغرافيا مع مديري المنتجات وتجدها إلى جانب المصور وفي استوديو معالجة الصور للتأكد من أن كل مشروع ينجز يراعي خصوصية ستايل Gautier، الذي عليها ابرازه في كل منتج وكل مجموعة.

أنتوني، أخصائي التشطيبات

أنتوني هو عميد الفريق. ليس لانه متقدم في السن ولكن لأقدميته في غوتييه. 25 سنة الآن! بشكل يكاد يكون يوميا يستمد أنتوني إلهامه من الكتب التي تستعرض أحدث النزعات الجديدة فيما يتعلق بالأثاث ومن المعارض الدولية ومن متابعته اللصيقة لجميع مجالات الإبداع. شغفه بالتشطيبات وتمظهراتها جعله يهتم عن قرب بتصميم الأشياء (من الديكورات إلى السيارات) وبالهندسة المعمارية وبالأثاث الحضري، إلخ. بفضل متابعته لمعظم المواضيع المتعلقة بتشطيبات الأثاث أصبح اليوم بمثابة المرجع في هذا المجال. بين مطالعة مجلات الديكور والنزعات الجديدة ومتابعة القنوات الإعلامية واليقظة التنافسية في المتجر يمكننا القول بأن الإلهام يحيط به من كل جانب.

جولي، مصممة ذات حس فني مرهف

جولي هي "إبن بطوطة" الفريق. بعد أن قضت بضعة أشهر في فنلندا اكتشفت فيها خفايا صناعة الخشب والخزف الاسكندنافي، كانت لها تجربة أولى في وكالة متخصصة في الأثاث في مدينة فالنسيا. وهناك عاينت عن قرب الاختلافات في عادات الاستهلاك والاستخدامات وكذلك في الذوق على حسب أصول المستهلكين. والآن في Gautier هاهي تقدم اضافتها فيما يتعلق بالجانب الجمالي وتناغم المواد والألوان والتشطيبات. إن الستايل الفرنسي، بالنسبة لجولي، كما يُنظر إليه خارج حدودنا هو تلك الأناقة الغير معقدة وتلك الجمالية الممزوجة بالجانب العملي للأثاث.

"ثم نترجم ذلك في تصميماتنا الداخلية من خلال المزج بين عناصر تنسجم مع بعضها البعض ليولد من رحمها أثاث أنيق وخال من التعقيدات. ويبدو لي أن هذا التباين هو الذي يعطي للستايل الفرنسي كل طابعه وتفرده."

كليمان ، شغوف بالتكنولوجيا الفائقة والبيئة

يبلغ من العمر فقط خمسة وعشرين ربيعا، مغرم بالتكنولوجيا والايكولوجيا وآخر الوافدين على فريق Gautier. إنه كذلك مغرم بشكل خاص بالجانب التكنولوجي الذي يمكن إضافته إلى الأثاث (اكسسوارات الإضاءة والنمذجة ثلاثية الأبعاد) ولديه ميل إلى فن الجرافيك وشغف بالبحث عن التفاصيل. متابعته المستمرة لكل ما يصدر والذي يمكن أن يكون على شكل فستان أو جزئية في سينوغرافيا متحف ما أو استخدام لمنتج تكنولوجي تدر عليه فيضا من الأفكار الملهمة. ويقظته المستمرة هي التي تحفزه دوما على الإبداع والابتكار، إبداع وابتكار يحافظ دائمًا على ذلك البعد الايكولوجي بفضل المزج المناسب بين المواد المستعملة فيه.

جون-ماري، مصمم منذ سن السابعة

غرامه بالتصميم ابتدأ منذ نعومة أظافره حيث كان يصنع ويرسم ويصمم أشياء كثيرة ومتعددة. قناعته بأن الإلهام يمكن أن يأتي من أي مكان تجعله ينبش كل المصادر بحثا عن أفكار جديدة سواء على المحامل الرسمية (الصحف، المجلات ومن خلال تحليل منتجات وممارسات الشركات المنافسة) وكذلك غير الرسمية (الحوارات، المتاحف، المعارض والعروض). تكوينه في المجال التقني ثم في مجال التسويقية جعله يدرك تمام الادراك أن استعمالات المستخدم النهائي يجب أن تكون أساس كل تصميم ينجزه. جون-ماري يحب دوامة العمل على خلط بين المواد والجمع بين الأنسجة. بالنسبة له، التفصيل الذي يخرج قطعة أثاث كلاسيكية عن المألوف هو الذي يحدث الفارق.

" في Gautier، نرى دائما أثاثنا على أنه مكان يجتمع حوله الأفراد: عائلة تجلس حول طاولة الطعام والتي تضم عدة أجيال. هذه هي روح Gautier".

 

ثقافة التصميم ستلمسها في متاجرنا

إذ ستلحظ بنفسك حب مستشاري التصميم الداخلي لدينا أيضًا لأن يكون فضاءك روعة في التصميم والستايل والانسجام. إن أداتنا غوتييه هوم تخول لمستشاري ومستشارات التصميم الداخلي لدينا مرافقتك لانجاز جميع مشاريعك.

سلتك
حسابك

يمكنك تسجيل الدخول أو إنشاء حسابك

أو

تسجيل دخول سريع

احصل على كتالوج Gautier لتستلهم العديد من الأفكار المميّزة والجديدة!

احصل على الكتالوج

احصل على كتالوج Gautier مباشرة في بيتك!

استلهم العديد من الأفكار المميّزة والجديدةوأنت تتصفح مجموعاتنا في صالون بيتك المريح

احصل على الكتالوج